أما لليلك صبح أيها الوطن

قصيدة أما لليلك صبح أيها الوطن
بقلم و صوت الأستاذ الشيخ محمد كاظم الخاقاني

 أما لليلك صبح أيها الوطن

أما لليلك صبح أيها الوطن                      به تُسر قلوب لفها الحزن

مالي أراك و منك الدمع منهمل           و الربع قد طاف فيه الهمّ و الشجن

و أنت من كنت في سوح الوغى حمماً           و عزة دونها الأوغاد و الشطن

فابشر بصبح إذا ما كنت منتفضاً           ضد الطغاة الألى هم للشقى رسن 

يفديك كل شريف مقلة لعُلا                       فيه الكرامة و الآلاء و الفنن

فدُم لمجد على العلياء مرتفعاً               يغازل الشمس حيث العز و المنن

فأنت يا موطن الأحرار قد هتفت              بقدس تُربك في أسفارها السنن

تبقى بجنبك منّا الروح عالقة                إلا إذا ما طواها في الثرى الكفن

أحواز يا موطن أمجاد كُن علماً           للمكرمات  و إن طافت بك المحن

و قارع المكر و الأشرار قاطبة                 تعيد للشعب مجداً لفه الزمن 

لكنه لم يزل في النفس ساكنة                   منه المعالم و الألواح و الفطن

و ذكريات كأحلام الصبا نغماً                 نعيشها صحفاً في غورها المنن

تحيى بها خطرات القلب عازفة         أوتار وجد بها الأنغام و الفنن

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *